محلل سياسي تركي لـ”واع”: إطلاق سراح القس الأميركي خدمة من أنقرة لواشنطن

اسطنبول – فراس سعدون

عدّ المحلل السياسي التركي، فراس رضوان أوغلو، إطلاق سراح القس الأميركي أندرو برانسون والسماح له بالعودة إلى الولايات المتحدة خدمة من أنقرة لواشنطن.

وتوقع رضوان أوغلو، في حديث مع مراسل وكالة الأنباء العراقية “واع” في اسطنبول، أن “يكون مقابل برانسون حقان أتيلا (نائب مدير بنك خلق التركي الذي يحاكم في الولايات المتحدة)، وربما أشياء أخرى أيضا”، مضيفا “لا يوجد شيء مجاني في عالم السياسة فهذا أمر مستحيل”.

ورأى المحلل السياسي أن “الولايات المتحدة الأميركية، وتحديدا ترامب، بحاجة إلى شيء مهم على الصعيد الداخلي، وخاصة قضية برانسون، التي أخذت منحى كبيرا جدا في الداخل الأميركي”.

وكانت محكمة الجنايات الثانية في ولاية إزمير التركية قررت إطلاق سراح القس الأميركي ورفع قيود الحركة عنه، ومنها الإقامة الجبرية ومنع السفر، عقب تغيير الشهود الرئيسين إفاداتهم بعدما شهدوا ضده في أوقات سابقة بأنه على علاقة مع حزب العمال الكردستاني وشبكة غولن المتهمة بتدير محاولة الانقلاب عام 2016 في تهم كانت إدانته بها كفيلة بسجنه 35 عاما.

وغادر القس ليل أمس من إزمير إلى ألمانيا ومنها إلى الولايات المتحدة الأميركية حيث من المقرر أن يستقبله الرئيس دونالد ترامب، منهيا قرابة عامين بين الزنزانة والإقامة الجبرية في منزله.