الحديثي لـ(واع): عدم الدخول في سياسة المحاور حقق للعراق قفزة نوعية بالعلاقات الدولية

خاص- واع

أكد المكتب
الاعلامي لرئيس الوزراء، اليوم الأربعاء، أن تجنب الدخول في سياسة المحاور حقق
قفزة نوعية في علاقات العراق الدولية خلال الأربع سنوات الماضية على مستوى الانفتاح
على دول المنطقة والعالم، إضافة إلى مستوى احترام هذه الدول لاستقلالية القرار العراقي
بعدم خضوعه لسيطرة طرف هنا او هناك.

وقال المتحدث
باسم المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء الدكتور سعد الحديثي لوكالة الأنباء العراقية
(واع)، إن “العراق اعتمد على تجنب الدخول في سياسة المحاور و صراعها لان ذلك
ليس من مصلحة البلاد”, موضحاً ان “الحكومة العراقية بينت لجميع الدول ان
علاقاتها معها مبينة على اساس متوازن يقوم على رؤية و علاقات متبادلة مشتركة لمواجهة
التحديات سواء كانت الامنية او تعزيز التعاون الاقتصادي و التجاري معها”.

وأضاف الحديثي
أن “موقف العراق حالياً يحظى بتقبل و مفهومية لدى اغلب الدول وهو اساس انفتاح
البلاد على مستوى اقليمي و دولي في مجالات مختلفة منها استثمارية و كذلك دعم
الحكومة في مجال الخدمات”.