النسيج والجلود: إنتاجنا يغطي حاجة السوق عند تفعيل التعرفة الجمركية

بغداد- واع

دعت الشركة العامة لصناعات النسيج والجلود، الى ايقاف الاستيراد العشوائي والاغراق السلعي في ظل وجود انتاج محلي مماثل، لاعادة تنشيط انتاجها وسد حاجة السوق، مشيرة إلى أنها قادرة على تلبية احتياجات السوق وباسعار زهيدة علاوة على كونها خاضعة للتقييس والسيطرة النوعية.

وقال مدير عام الشركة العامة لصناعات النسيج والجلود احمد عبد الله الكعبي لوكالة الأنباء العراقية (واع)، إنه “لدينا الكثير من المعامل تعمل رغم سياسة الاغراق الموجودة في السوق المحلي”.

وأضاف الكعبي أن “عدم تطبيق التعرفة الجمركية بشكل صحيح وضعف الرقابة على المنافذ الحدودية وعدم فحص المنتجات الداخلة الى الاسواق يوفر بيئة غير صحية للصناعات الوطنية، الى جانب سياسات مارستها بعض الوزارات في الفترة الماضية في الابتعاد عن الصناعة الوطنية وسد احتياجاتها من المستورد”. وتابع “نطمح في الحصول على مزيد من الدعم الحكومي والدعم المباشر من وزير الصناعة والمعادن ونطمح ان تكون الصناعة الحكومية الجديدة ملاذاً كبيرا ومهما للمواطن”، لافتاً إلى “ضرورة توفير الوقود باسعار مناسبة لتعود الصناعة الوطنية، ونحن عازمون ان يكون هذا النشاط فاعلا في كثير من المنتجات ومن ضمنها الالبسة الجاهزة”.