الاعلام الامني: قواتنا ستبقى سدا منيعا لحماية المواطنين والمؤسسات من كل محاولات التخريب

بغداد- واع
أكد مركز الاعلام الأمني اليوم السبت، أن القوات الامنية المخولة بموجب القانون ستبقى سدا منيعا لحماية المواطنين والمؤسسات من كل محاولات التخريب، فيما يدعو المتظاهرين إلى الحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة.
واورد بيان للمركز تلقته وكالة الانباء العراقية (واع)، ان “ما تشهده بعض مناطق البلاد من تظاهرات تمثل حقا كفله الدستور العراقي ويبين أن الشعب قادر على التعبير عن مطالبه التي هي من حقوقه المشروعة، موضحا ان “التظاهر السلمي مؤشر واضح عن وعي الجماهير التي كانت خير عون لقواتنا الأمنية خلال معارك التحرير ضد العصابات الإرهابية”.
واضاف أن “القوات الامنية المخولة بموجب القانون ستبقى سدا منيعا لحماية المواطنين والمؤسسات من كل محاولات التخريب التي يحاول البعض إثارتها في هذه المرحلة التي بدأ فيها العراق يتعافى من آفة الإرهاب ويشد العزم ويحث الخطى نحو توفير الاقتصاد الأمثل لأبناء هذا الوطن”.
ودعا المركز بحسب البيان “المتظاهرين إلى الحفاظ على الممتلكات العامة والخاصة والابتعاد عن المؤسسات الحكومية وعدم الاحتكاك بالقوات الأمنية لتفويت الفرصة على المغرضين وأصحاب النوايا السيئة”.
كما دعا “وسائل الإعلام والناشطين في مواقع التواصل الاجتماعي الى التأكد من المعلومات قبل تداولها لأن الكلمة هي مسؤولية أمام الله والشعب”.