أبو الهيل خلال افتتاحه أحدث مجمع في الشرق الأوسط: نتجه نحو صناعة تاريخ جديد للطباعة في العراق

بغداد- واع
اليوم اصبح الحلم حقيقة بعد سنوات من التحديات، فقد افتتح رئيس شبكة الاعلام العراقي السيد مجاهد ابو الهيل اليوم الاربعاء، المجمع الطباعي الاحدث والاكبر في الشرق الاوسط، مؤكدا ان الشبكة تتجه نحو صناعة تاريخ جديد للطباعة في العراق.
وقال ابو الهيل خلال حفل الافتتاح الذي حضره مدراء الشبكة وممثلون عن وزارة الصناعة والتربية: ان “هذا المجمع الحديث من مكائن الطباعة يتصف بالطاقة الانتاجية الكبيرة وبأحدث التكنولوجيا العالمية”.
رئيس الشبكة اوضح ان “هذه المنظومة الطباعية ستنقل عالم الطباعة في العراق الى منعطف جديد ،ما يؤهل الشبكة الى استقبال الكتب والمطبوعات التي ترغب بها الدوائر الحكومية وكذلك القطاع الخاص”.
الا انه طمأن القطاع الخاص بالقول: ان “هذه المكائن لا تنافس مطابع القطاع الخاص، بل تمد الجسور معها للتعاون والتطور”.
وتابع رئيس الشبكة ان “هذا المجمع تأخر لمدة اربع سنوات لاسباب خارجة عن ارادة ادارة الشبكة، رغم تدخل الادارات السابقة لتذليلها، الا ان هذه الجهود تكللت مؤخرا بالنجاح، وتم نصب المكائن وادخالها في الانتاج”، شاكرا “الفنيين والمهندسين والاداريين والشركة المصنعة والمنفذه لهذا الصرح الجديد”.
من ناحيته، اوضح ممثل شركة kpa الالمانية التي نفذت للمشروع ابراهيم روفائيل، ان “التعاون المثمر مع شبكة الاعلام العراقي ذلل للشركة العديد من الصعاب من اجل انجاز هذا الصرح الضخم”، لافتا الى ان “المطابع التي نفتتحها اليوم هي من ارقى ما توصلت اليه التكنولوجيا العالمية في عالم الطباعة من حيث كمية الانتاج ونوعية الطباعة العالية الجودة التي يمكنها من طباعة الكتب والمجلات والصحف والبوسترات وبجميع انواعها ومقاساتها”.
ووعد روفائيل بان “تقف الشركة بجانب شبكة الاعلام العراقي لانجاح المشروع من ناحية التدريب الفني وتزويدها بقطع الغيار والتأهيل المستمر مع ادخال التطورات الجارية في حقل الطباعة الحديثة”.