العبادي: عملية ثأر الشهداء حققت نتائج كبيرة في ملاحقة عصابات داعش

 بغداد – واع

اعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي ،اليوم الثلاثاء ، ان عملية ثأر الشهداء حققت نتائج كبيرة في ملاحقة بقايا عصابات داعش ، مشيرا الى انه “لم تعد هناك حواضن للارهاب”.

وقال العبادي في مؤتمر الاسبوعي تابعته وكالة الانباء العراقية (واع)، ان “عملية ثأر الشهداء حققت نتائج كبيرة في ملاحقة بقايا عصابات داعش،فيما اكد ان اختطاف عاملات اجنبيات على طريق كركوك يندرج ضمن الجرائم المنظمة”.

وفي سياق متصل شدد”العبادي على ضرورة  حماية المواطنين وممتلكاتهم والحفاظ على حياة المتظاهرين ، منوها الى ان ما حصل في البصرة يخضع الان الى التحقيق ، في الوقت الذي اشار الى ان هناك من يحاول اختراق التظاهرات السلمية لخلق المشكلات ، لافتا الى ان مهاجمة القوات الامنية “خط احمر”.

 الى ذلك دعا رئيس الوزراء الى ” القضاء الى بذل جهد في ملاحقة الفاسدين ومنع امتداد الفساد الى مؤسساته ، مبينا ان “محاربة الفساد بحاجة الى جهد استخباري كبير ودقيق على غرار مكافحة الارهاب”.

من جهة اخرى ذكر العبادي ان ” وقف خط الاستيراد الايراني اسهم في زيادة الضغط على شبكة الكهرباء الوطنية ، موضحا ان مجلس الوزراء منح وزير النفط صلاحية تأمين الوقود المجهز لمحطات الكهرباء استثناء من تعليمات الموازنة”.

 ولفت العبادي ان ” مجلس الوزراء اقر تخصيصات لدعم ملف الخدمات في محافظة البصرة بشكل عاجل”.

وفيما يخص نتائج الانتخابات اكد العبادي اصرار الحكومة على ملاحقة المزورين في الانتخابات وتحريك دعوى ضدهم من قبل المدعي العام”.

امنيا حذر رئيس الوزراء من ان الخلافات داخل سوريا تهدد بعودة نشاط داعش الارهابي وتشكل خطرا على الحدود مع العراق”.

خاتما القول ردا على سؤال للعراقية IMN ان “مشاركتنا في مؤتمر بروكسل تكتسب اهمية في تعزيز حالة الاستقرار في العراق.