عندما تنتصر الإرادة للعراق تترجم البطولات إعلامياً

بغداد- واع
لا شيء مستحيل عندما تتوفر الإرادة والعزيمة والنوايا الحقيقية، عندها يتحقق الإنجاز تلو الإنجاز، وهذا ما تعمل عليه شبكة الإعلام العراقي التي تسعى برئيسها السيد مجاهد ابو الهيل لترجمة النصر على “داعش” اعلامياً واستثماره بالشكل الأمثل.
فبعد ان حققت قواتنا البطلة ما عليها وما زالت مستمرة بملاحقة خلايا الإرهاب النائمة، جاء الدور لايصال الرسائل الى الخارج، وتمتين الجبهة الاعلامية من خلال المشاريع والاتفاقيات ومذكرات التفاهم مع الجوار والاقليم، فنجاح الشبكة معناه، “نصر جديد” للعراق حكومةً وشعباُ، لكن هذه المرة مختلف “نصر إعلامي” بنكهة تراب الوطن والتضحيات.
نجاح زيارته الى قطر، وما عكسته من فائدة على الإعلام العراقي عامة والشبكة خاصة، دفعت ابو الهيل للتوجه على رأس فريق عمل مهني الى المملكة الاردنية الجارة الغربية للعراق، في مسعى جديد لايصال صوت العراق القوي، فتحقق ما يصبو اليه، اذ نجح في الاتفاق على استعادة الارشيف التلفزيوني والاذاعي العراقي المتوفر في التلفزيون الأردني والذي بقى حبيساً لاكثر من 15 عاماً.
كما اتفق مع مدير الإذاعة والتلفزيون الأردني فراس نصير على، على ميثاق تعاون مستقبلي يشمل البرامج والدراما، اضافة الى المجال الاخباري.
ولم يقبل بذلك فقط، بل قدم رئيس شبكة الاعلام العراقي شرحاً وافياً وكافياً بشأن كيفية استثمار النصر على عصابات “داعش” الارهابية فكرياً وثقافياً وإعلامياً، مؤكدا “اهمية طروحات الشبكة الموضوعية كمشروع تحالف الاعلام الوطني، ومشروع تنظيم الخطاب الديني في العالم العربي وضرورة تسويقها”.
رؤية ابو الهيل هذه، وما وجده من آذانا صاغية في عَمان، كما كان الحال في الدوحة، وعواصم اخرى في الطريق، جاءت اثناء اللقاء مع بلال حسن التل رئيس جماعة عمان للحوارات المستقبلية التي تتألف من نخبة من المثقفين والإعلاميين ورجال الأعمال وممثلي بعض منظمات المجتمع المدني، والذي وعد بتبني جميع الطروحات التي تسهم في تقوية اواصر التعاون الاعلامي المشترك وصياغتها لتصل بصورتها الناصعة للجميع.
ومن عمان ايضا، دعا ابو الهيل الى تبني “مشروع تحالف الاعلام الوطني، وكذلك مشروع تنظيم الخطاب الديني في العالم العربي”.
كذلك اوضح ابو الهيل خلال لقائه وزيرة الدولة لشؤون الإعلام الأردني جمانة غنيمات، كيف نجحت الشبكة في مواكبة الانتصارات على “داعش” الارهابي، لحظة بلحظة، وتخصيص نشرة موحدة، وغرفة اخبار مشتركة، مبينا ان الشبكة باتت مصدراً رئيساً لوكالات واذاعات وشبكات التلفزة العربية والعالمية.
وتثمينا للجهود المبذولة، حاز رئيس الشبكة على درع التميز والإبداع الاعلامي في الاردن، وهي من ارفع الجوائز التي تمنح للشخصيات الإعلامية المؤثرة في العالم العربي.