حقوق الإنسان تطالب جميع الأطراف للتعامل بحكمة والاحتكام إلى الدستور

بغداد – واع

طالب عضو المفوضية العليا لحقوق الإنسان علي البياتي، اليوم الاثنين، جميع الأطراف السياسية بتحمل المسؤولية والتعامل بحكمة مع تطورات الأحداث عبر الاحتكام إلى الدستور والحفاظ على المكتسبات المتحققة بعد الانتصار على داعش.

وقال البياتي لوكالة الانباء العراقية (واع) ان “بعض ما يجري في البلد في الوقت الحالي هو محاولة لجر البلد الى فوضى واقتتال، ولا يخلو من أياد وخيوط خارجية وعلى الكتل السياسية وقادة البلد الاحتكام إلى الدستور وتقديم مصلحة البلد على المصالح الحزبية والشخصية والحفاظ على العملية الديمقراطية مع سلبياتها الكثيرة والحفاظ على المؤسسات الوطنيةً واحترامها واحترام جميع قراراتها”. محذراً من خطورة المرحلة الحالية على أمن البلد واستقراره”.

ودعا “جميع الأطراف الى الابتعاد عن شحن الشارع العراقي من جراء الحروب والمآسي المتوالية وضرورة الحفاظ على المكتسبات المتحققة بعد الانتصار على داعش ومرور هذه الأزمة والتركيز خلال هذه المرحلة على تشكيل حكومة وطنية تهتم بحياة المواطن وتطلعاته وتصون حقوقه وكرامته وتحارب الفقر والجهل والبطالة وتحقق الازدهار في البلد” .