مغادرة اول ناقلة نفط عراقية بإتجاه الولايات المتحدة الامريكية تحمل اسم “بغداد”

بغداد – واع

غادرت اول شحنة من النفط الخام اليوم السبت ، على متن ناقلة نفط عراقية تحمل اسم (بغداد) متوجهة الى الولايات المتحدة الامريكية بحمولة تقدر بمليوني برميل.

وقالت وزارة النفط في بيان تلقته وكالة الانباء العراقية (واع) نقلا عن وزيرها جبار اللعيبي قوله، ان “الموانئ الجنوبية للبلاد شهدت مغادرة اول ناقلة نفطية حملت اسم بغداد متوجهة نحو الولايات المتحدة الامريكية ،فيما اكد اللعيبي حرص وزارته النهوض بواقع شركة الناقلات العراقية وإعادة نشاط الناقل الوطني للنفط الخام الى كافة ارجاء العالم”.

مشيرا الى ان ” الوزارة تخطط لبناء أسطول وطني لنقل النفط ومشتقاته لصالح الشركات المتعاقدة مع شركة تسويق النفط العراقية  “سومو” ، مضيفا ، ان “وزارته حققت خطوات مهمة في تحويل هذه الشركة الى رابحة بعد تراجع وتوقف نشاطها البحري في العقود الماضية بسبب الظروف والحروب ، خاتما القول “نسعى الى تقديم المزيد لها من الدعم والإسناد وبما يسهم في اعادة امجاد الشركة والارتقاء بها الى مصاف الشركات الدولية الرصينة”.

من جهته اعلن مدير عام شركة الناقلات العراقية التابعة لوزارة النفط حسين علاوي ان “الشركة ستقوم  بتحميل الناقلة التي تحمل اسم “البصرة”  بعد مغادرة الناقلة “بغداد” التي تحمل كمية مليوني برميل  من النفط الخام ، موضحا ان الشركة أبرمت عددا من اتفاقات التعاون مع الشركة العربية للنقل البحري في خطوة للبناء المرحلي لهذا القطاع الذي توقف نشاطه منذ عام 1991 وتشمل النقل والتعاون المشترك”.