النمسا تغلق 7 مساجد وترحل عددا من رجال الدين

 

فيينا– واع

اعلن المستشار النمساوي سيباستيان كورتس، عن إغلاق 7 مساجد في البلاد وترحيل عدد كبير من الأئمة في إطار ما اسماه مكافحة الإسلام السياسي.

وقال كورتس في مؤتمر صحفي عقده اليوم الجمعة، مع نائبه اليميني المتطرف هاينز كريستيان ستراتش، ووزير شؤون الاتحاد الأوروبي جيرنوت بلوميل، ووزير الداخلية هربرت كيكل أن ” دائرة الثقافة ووزارة الداخلية استكملت تحقيقاتها بشأن بعض المساجد والجمعيات الموجودة في النمسا”

مشيرا الى أنهم “قرروا بناء على نتائج تلك التحقيقات حظر أنشطة 7 مساجد وترحيل عدد كبير من الأئمة بدعوى أنهم ممولون من دول أخرى”.

بدوره، قال وزير شؤون الاتحاد الأوروبي بلوميل، الذي تتبع إليه دائرة الثقافة، إن ” 6 من المساجد المشمولة بالقرار، تتبع الى الجمعية الثقافية العربية”التي تتبنى الرؤية السلفية”.

واعتبر بلوميل أن “هذه المساجد تساهم في نشر الفكر المتطرف، وهو ما دفع حكومة بلاده إلى إغلاقها.

مبينا إن “المسجد السابع تابع لتركيا وأُغلق بدعوى نشره القومية التركية وممارسة أنشطة غير مصرح بها من قبل الجماعة الإسلامية النمساوية التي تمثل رسميا مسلمي البلاد”.