الخارجية الصينية: الضربة على سوريا انتهاك للقانون الدولي

متابعة – واع
اعتبرت المتحدثة باسم الخارجية الصينية، هوا تشونينغ، اليوم الاثنين، الضربات الجوية الأمريكية البريطانية الفرنسية على سوريا انتهاكا للمبدأ الأساسي للقانون الدولي حول عدم استخدام القوة العسكرية.
وصرحت هوا تشونينع خلال مؤتمر صحفي “يحدد ميثاق الأمم المتحدة بوضوح في أي وضع يمكن استخدام القوة العسكرية. وقد انتهكت كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، بضربتها لسوريا، المبدأ الأساسي للقانون الدولي، الذي يحظر استخدام القوة العسكرية”.
وأشارت المتحدثة باسم الخارجية الصينية إلى أن تجاهل مجلس الأمن الدولي والتدخل الأحادي الجانب تحت ذرائع إنسانية في قضايا دول ثالثة لا يتوافق أيضا مع القانون الدولي.
وكانت كل من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا قد نفذت هجمات صاروخية على منشآت حكومية سورية، صباح يوم السبت 14 نيسان/أبريل. وقد أطلق التحالف أكثر من 100 صاروخ على الأراضي السورية، إلا أن منظومات الدفاع الجوي السورية تمكنت من اعتراض أغلبيتها.