البرلمان الصيني يصوت على قانون يسمح للرئيس بالبقاء في منصبه مدى الحياة

متابعة- واع

صوت البرلمان الصيني اليوم الاحد، على مشروع قانون يتيح لشي جين بينغ الذي يطمح الى البقاء على رأس الدولة بعد 2023، الاستمرار في رئاسة البلاد مدى الحياة.

واقر اعضاء الجمعية الوطنية الشعبية البالغ عددهم نحو ثلاثة آلاف في جلسة مغلقة، عمليا على تعديل دستوري يلغي المادة التي تحدد عدد الولايات الرئاسية باثنتين كل منها خمس سنوات.

ويسمح التصويت الذي شارك فيه نواب تم اختيارهم بدقة، بالحصول بسهولة على اغلبية الثلثين.

وقال الخبير في الشؤون الصينية جان بيار كابيستان من الجامعة المعمدانية في هونغ كونغ ان “الجمعية الوطنية الشعبية لم تصوت يوما ضد اي نص”.

وكان عدد الولايات الرئاسية حدد باثنتين في دستور العام 1982 في عهد دينغ شياوبينغ لتجنب اي عودة للحكم الديكتاتوري لعهد ماو تسي تونغ (1949-1976).

ورأى الخبير السياسي هوا بو الذي يقيم في بكين ان “بعض النواب المتمسكين باصلاحان دينغ شياوبينغ يعتقدون ان هذا التعديل هو عودة الى الوراء”. واضاف “قد يصوت هؤلاء ضد مشروع القانون او يمكن ان يمتنعوا عن التصويت”.

وسيسمح التعديل الدستوري بادراج “فكر شي جين بينغ” في الدستور وكذلك “الدور القيادي” للحزب الشيوعي الصيني في مادته الاولى.

ومنذ توليه قيادة الحزب الشيوعي الصيني في نهاية 2012 ثم رئاسة الدولة مطلع 2013، عزز شي سلطة النظام. وقد صدر قانون يقمع بقسوة اي معارضة على الانترنت، وصدرت احكام قاسية بالسجن على مدافعين عن حقوق الانسان.