عملية جراحية ستبعد نيمار بنحو 3 اشهر عن المربع الأخضر

متابعة- واع

أكد طبيب المنتخب البرازيلي لكرة القدم رودريغو الأسمر،اليوم الخميس، أن لاعب باريس سان جرمان الفرنسي نيمار سيجري العملية الجراحية لمعالجة إصابته السبت، مشيرا إلى أن مدة تعافيه قد تصل إلى ثلاثة أشهر.

وقال الأسمر إن مدة التعافي “ستراوح بين شهرين ونصف شهر، وثلاثة أشهر”، وذلك بعيد وصوله مع اللاعب إلى مدينة ريو دي جانيرو البرازيلية، غداة إعلان ناديه أن النجم، البالغ من العمر 26 عاما، سيخضع في بلاده لعملية جراحية لمعالجة التواء في الكاحل وشق في مشط القدم، وهي إصابة تعرض لها في مباراة لفريقه ضد نادي مرسيليا في الدوري الفرنسي.

وعليه، فإن نيمار بعد العملية سيدخل في سباق مع الوقت، من أجل الانضمام لمنتخب بلاده في نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا، والتي تنطلق في 14 يونيو المقبل.

وأفاد المسؤول الصحفي في المنتخب، فينيسيوس رودريغز،  بأن نيمار وصل، فجر الخميس إلى مدينة ريو دي جانيرو على متن رحلة للخطوط الجوية الفرنسية “إير فرانس”، قبل أن ينتقل عبر طائرة خاصة لجهة غير محددة.

وأشار المتحدث إلى أن العملية الجراحية ستجرى “بنسبة 99 بالمئة” السبت المقبل، رغم أن تقارير صحفية برازيلية أفادت بأنها قد تجرى اليوم الخميس أو الأحد في مدينة بيلو هوريزونتي بجنوب شرق البلاد.

وكان نيمار وجه رسالة إلى متابعيه عبر موقع إنستاغرام ، جاء فيها “شكرا للجميع على رسائلكم!”، بالبرتغالية والفرنسية والإنجليزية.

 

المصدر ـ وكالات