Iraqi News Agency

الأديب الثقافية قريبا بالاسواق

بغداد – واع

خلال حفل تكريمه بدرع الجواهري، في اتحاد الأدباء والكتاب في العراق، أعلن الناقد والروائي عباس عبد جاسم رئيس تحريرأقدم جريدة ثقافية في العراق بعد العام ٢٠٠٣ “الأديب الثقافية” عن قرب عودة الصحيفة بعد توقف نحو عام لأسباب وعقبات مالية..

وقال جاسم في تصريح لوكالة الانباء العراقية (واع) ان “جريدة الاديب لم تقتصر على الجانب الشعري والادبي، بل تعدت ذلك الى تناول العديد من الموضوعات المهمة كمفهوم ما بعد الحداثة والعولمة البديلة، واقتصاد السوق، والانساق الثقافية والانثربولوجية، والمفاهيم الاجتماعية وغيرها”.

وثمن الناقد “جهود هيئة التحرير على كل ما أبدوه من اخلاص في استمرار العمل، فضلا عن الكتاب الذين امنوا بضرورة تقديم كل ما يمكن تقديمه للثقافة العراقية”، لافتا الى أن “الجريدة ستعاود الصدور بعد اتفاق هيئة تحريرها على المضي بتمويلها عن طريق الاشتراكات”.

وتحدث رئيس الاتحاد ناجح المعموري في كلمته خلال التكريم الذي حضرته وكالة الانباء العراقية (واع) عن تجربته الشخصية بوصفه احد كتابها على مدى سنوات صدورها. فيما اثنى الناقد فاضل ثامر على دورها الريادي في ايجاد قاعدة ثقافية وأدبية رصينة كاطار للتشظي الثقافي الذي عانت منه البلاد طوال الاعوام الماضي.

في حين، قال الناقد علي حسن الفواز، ان “الحراك الثقافي لم يعد مقتصرا على الشعر والادب، بل هو حلقة متكاملة في سلسلة التأثير وصنع الراي العام”، مشددا على “ضرورة مأسسة جريدة الاديب ودعمها من قبل جميع المؤسسات الثقافية الرسمية وغيرها، وعدم ترك المجال امام المشاريع الفردية لمواجهة مصائرها”.

يذكر ان جريدة الأديب الثقافية ومنذ انطلاقتها في ٢٠٠٣ ظلت لسنوات تملا فراغا كبيرا في الصحافة الثقافية كونها الصحيفة الوحيدة المتخصصة بالشان الثقافي، وضمت بين كتابها ومحرريها ابرز الأسماء الأدبية والثقافية في العراق والعالم العربي.